الرئيسية | أخبار لبنان | جنبلاط: لا اغير ملابسي كثيرا ولكن ماذا تفعل اذا كان المسدس مشهرا برأسك!

جنبلاط: لا اغير ملابسي كثيرا ولكن ماذا تفعل اذا كان المسدس مشهرا برأسك!

بواسطة
جنبلاط: لا اغير ملابسي كثيرا ولكن ماذا تفعل اذا كان المسدس مشهرا برأسك!

أعلن رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط أنه "رغم صداقته الوطيدة بالرئيس المخلوع حسني مبارك إلا أنه أطلق النار في الهواء احتفالا بسقوطه بعد المعلومات التي توافرت لديه عن قتل المتظاهرين والظلم الكبير الذي لحق بالشعب المصري".

وأشار جنبلاط لبرنامج "الحقيقة" إلى أنه "نصح الرئيس المصري السابق ورئيس مخابراته اللواء عمر سليمان باستيعاب دروز إسرائيل وإلحاقهم بالجامعات المصرية حتى لا تسيطر عليهم إسرائيل ويكون ولاؤهم للعرب إلا أنهم رفضوا طلبه".

وفي شأن آخر أكد "مقابلته للرئيس السوري بشار الأسد مرتين خلال الأيام القليلة الماضية ونصحه بالحل السياسي للأزمة السورية بدلا من الحل الأمني، وقال له إلا "الدم" لأن الدم يؤدي لسقوط الأنظمة.
وأوضح جنبلاط أنه "نصح الرئيس السوري بشار الأسد بالعمل على حل أزمة بلاده سياسيا وذكره بما حدث مع الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي، ثم الرئيس المصري السابق حسني مبارك ثم معمر القذافي".

وأضاف جنبلاط "تقبل الأسد كلامي إلا أنه للأسف الشديد ما زال الحل الأمني مستمرا في سوريا".
وردا عن سؤال له: لماذا تغير مواقفك مثلما تغير ملابسك..أجاب جنبلاط : "أنا لا أغير ملابسي كثيرا حيث أرتدي الجينز دائما، أما في السياسة فكل الساسة يغيرون مواقفهم وفقا للظروف السياسية السائدة"، معقبا "ماذا ستفعل إذا كان المسدس مشهرا في رأسك؟"

وكالات

  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية
find us on facebook
find us on facebook
follow us on twitter

كلماته الدلالية:

وليد جنبلاط

قيّم هذا المقال

0