الرئيسية | أخبار عربية | البرادعي: استمرار العمل بالدستور إهانة للثورة

البرادعي: استمرار العمل بالدستور إهانة للثورة

بواسطة

جدد الدكتور محمد البرادعي الذي أعلن نيته الترشح للرئاسة رفضه التعديلات الدستورية المطروحة للاستفتاء اليوم السبت القادم، معتبرا أن التصويت بنعم سينتج عنه انتخابات في ظل دستور سلطوي ومشوه.
وقال البرادعي مؤسس الجمعية الوطنية للتغيير في صفحته الخاصة على موقع (تويتر) للتواصل الاجتماعي اليوم الثلاثاء، إن نظاما جديدا يساوي دستورا جديدا تعده لجنة تعكس كافة الآراء والاتجاهات وتعبر عن الإرادة الوطنية). وأضاف أن (استمرار العمل بدستور مبارك إهانة للثورة).
وطالب بتشكيل لجنة لوضع دستور جديد أما بالانتخاب او بتعيين شخصيات لها مصداقية ممثلة لكافة طوائف الشعب واتجاهاته كما تم فى العديد من الدول، وقال (لن نخترع العجلة).
وتساءل: لماذا التسرع على حساب الديمقراطية؟ وقال إنه حتى فى خلال الـ 6 أشهر المقررة يمكن إعداد دستور ديمقراطي جديد، وأن الاستقرار يكمن فى وضوح الرؤية.
يأتي ذلك في الوقت الذي يبرز فيه الخلاف بين الأحزاب والقوى السياسية حول التعديلات الدستورية ، خصوصا مع اعلان جماعة الأخوان المسلمين تأييدهم للتصويت على الدستور ، هذا ومع اعلان البرادعى عن ترشيحه بداء بالفعل فى حملته الانتخابية للرئاسة فى المحافظات من خلال مؤيديه وكذلك على صفحات الفيس بوك وتويتر ، وكان البرادعى قد أعلن عن نيته الترشح للرئاسة من خلال برنامج تليفزيونى ورفض خلاله قبول منصب وزير بأى حكومة بينما فضل منصب الرئاسة ليكون اكثر تأثيرا وسلطات من أجل التغيير.
وكالات

  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية
find us on facebook
find us on facebook
follow us on twitter

كلماته الدلالية:

مصر, محمد البرادعي

قيّم هذا المقال

0